أخبار

نقلاً عن قطر الحرة .. إلغاء إيران التأشيرات عن العراقيين .. محاولة بائسة

تحركات واسعة يحاول من خلالها نظام الملالي الإيراني احتواء التظاهرات الراهنة في العراق ، خاصة وأن هذه التظاهرات تنادي بقطع أذرعه السياسية في بغداد ، الأمر الذي يمنع تحقق أجندته التوسعية ، الهادفة للسيطرة على دول الإقليم .

في مقدمة الخطوات الإيرانية التي حاول من خلالها نظام الملالي امتصاص الغضب العراقي ، أعلنت السلطات الإيرانية ، الاثنين ، إلغاء تأشيرة دخول الأراضي الإيرانية للمواطنين العراقيين لمدة شهرين ، وذلك اعتبارا من 24 أكتوبر الجاري وحتى 27 ديسمبر 2019 .

هذا القرار الإيراني ، الذي جاء بشكل مفاجئ ، أثار العديد من التساؤلات حول أسبابه ، لكن تزامن هذا الإعلان مع وصف المرشد الإيراني ومسؤولي نظامه احتجاجات العراق الأخيرة بالمؤامرة ، وسط تقارير عن تدخل الحرس الثوري والميليشيات العراقية التابعة له في قمع المظاهرات وقتل المحتجين ، يؤكد أن الخطوة الإيرانية تكتيك يستهدف إنهاء الاحتجاجات وامتصاص الغضب العراقي .

الأمر لا يقتصر على استيعاب الغضب العراقي من الدور الإيراني التوسعي في المنطقة ، بل تأمل إيران أن يقوم العراقيون بإدخال العملة الصعبة إلى البلاد ؛ لإنقاذ نظام الملالي من التدهور الراهن ، لا سيما وأن طهران تعاني أوضاعا متردية في ظل العقوبات الدولية المفروضة على البلاد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق