أخبار

نقلاً عن قطر الحرة .. العقول البيضاء .. سياسة إخوانية تخدم أهداف عصابة الدوحة

مخططات المافيا القطرية ، بالشراكة مع تنظيم الإخوان الإرهابي ، لا تتوقف على دعم الميليشيات العسكرية ، ونشر الاضطرابات هنا وهناك فقط ، بل هناك مخططات أخرى ، تصنف كمرحلة إعداد لجيل من الإرهابيين .

نظام الدوحة والتنظيم الإرهابي يعملان وفقا لخطط شيطانية محددة ؛ لتجنيد أعضاء وفقًا للمراحل العمرية والمستويين الاجتماعي والتعليمي لكل فئة منهما ، خاصة من الأطفال والشباب ، وهو ما يعرف بخطة ” العقول البيضاء ” .

تلك الخطة تستهدف من لا يعتنقون فكرا سياسيا معينا أو فئة الأطفال والشباب ، حيث يكون هدفها الرئيسي هو صناعة عقل يؤمن بالتطرف والإرهاب ، المغطى ببعض المصطلحات الدينية التي يتم الترويج لها ، وفق سياقات تخدم الهدف ذاته ؛ لتحقيق مصالح التنظيم .

وبالنظر لتاريخ التعاون بين المافيا القطرية والجماعة الملطخ بالدماء ، نجد أن تميم الإرهاب وسابقه طوعا مقدرات الدوحة لخدمة المشروع الإخواني لصناعة جيل إرهابي ، نشأ على مبدأ السمع والطاعة ، لا يجيد مسألة التفكير ، ويؤمن بأن كل من يخالفه الرأي كافر ، وأن مسألة القتل أمر محبب للوصول إلى الجنة .

أدوات المخطط الشيطاني بين المافيا القطرية والإخوان تعددت ، فمن أهمها المؤسسات الخيرية القطرية ، والمدارس الإخوانية التي تعتبر البذرة الأولى لسكب أفكار الإرهاب والتطرف في تنشئة الشباب ؛ لتكون بمثابة المفرخة الحقيقية لصناعة الإرهاب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق