أخبارأخبار عالمية

الرئيس الفرنسي يطالب بوقف إرسال “مرتزقة أردوغان” إلى ليبيا

خلال مؤتمر برلين من اجل احلال السلام في ليبيا  طالب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون الرئيس التركي اردوغان بـ”الكف” عن إرسال مقاتلين سوريين موالين لتركيا إلى طرابلس دعما لحكومة الوفاق الوطني ورئيسها فايز السراج .

ماكرون قال في كلمته التي ألقاها خلال المؤتمر ” يجب أن أقول لكم إن ما يقلقني بشدة هو وصول مقاتلين سوريين وأجانب إلى مدينة طرابلس، يجب أن يتوقف ذلك” , و “من يعتقدون أنهم يحققون مكاسب من ذلك لا يدركون المجازفات التي يعرضون أنفسهم ونحن جميعاً لها”.

وأضاف الرئيس الفرنسي : “يعود إلى الأمم المتحدة أن تتفاوض بشأن مضمون وقف فعلي لإطلاق النار من دون أن يطرح أي من الطرفين المتنازعين شروطا مسبقة”.

واشار ماكرون الي إن على مجلس الأمن  عليه أن يصادق على خلاصات عملنا اليوم بحيث تصبح إطارا مرجعيا واضحا وإلزاميا لجميع من يضطلعون بدور لتستعيد ليبيا السلام والأمن والاستقرار، سواء كانوا حاضرين اليوم أو غائبين”، في إشارة خصوصا إلى القوى الإقليمية التي تدعم هذا الطرف أو ذاك.

ماكرون  شدد علي دور الاتحاد الأفريقي في الملف الليبي قائلا “أنا مقتنع بأن للاتحاد الأفريقي دورا مهما هنا بالتعاون مع الأمم المتحدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق