أخبارأخبار عالمية

انتحارُ مواطنٍ تركيٍّ حرقًا بسببِ أردوغان

تزدادُ الأوضاعُ المعيشيةُ في تركيا يومًا بعد يومٍ لتُثبِتَ المعاناةَ التي يعاني منها أبناءُ الشعبِ التركيِّ تحت القيادةِ السياسيةِ لأردوغان وحزبِه.

بسببِ الأوضاعِ المعيشيةِ الصعبةِ في تركيا التي خلَّفَها الفشلُ الاقتصاديُّ لأردوغان مؤخرًا  , أقدمَ مواطنٌ تركيٌّ على إشعالِ النارِ في نفسِه في أحدِ شوارعِ مدينةِ هاتاي جنوبِيَّ تركيا، ما أسفرَ عن مصرعِه بعد فشلِ محاولاتِ إنقاذِه.

روادُ مواقعِ التواصلِ الاجتماعيِّ قاموا بتداوُلِ لقطاتٍ مصورةٍ توثِّقُ لحظةَ إنقاذِ المواطنِ التركيِّ بعدما أشعلَ النارَ في نفسِه أمام مقرِّ ولايةِ هاتاي، لأنه عاطلٌ عن العملِ منذ فترةٍ، مُرددًا قبلَ مصرعِه : “أطفالي جَوعَى وليس لي مصدرُ رزق”.

صحيفةُ “برجون” التركيةُ قالَت إن سيارةَ الإسعافَ نقلَت المواطنَ التركيَّ إلى أحدِ المستشفياتِ بالولايةِ لتلقِّي العلاجِ، لكنْ باءَت كلُّ المحاولاتِ لإنقاذِه بالفشلِ ليلقَى حتفَه في غرفةِ العنايةِ المركزة.

تركيا التي تشهدُ منذ فترةٍ أزمةً اقتصاديةً طاحنةً أثبتَت فشلَ نظامِ أردوغان في التعاملِ معها، وإيجادِ حلولٍ ناجعةٍ لتخفيفِ وطأةِ الأزمةِ عن المواطنين الذين يعانون الويلاتِ في ظلِّ ارتفاعٍ جنونيٍّ للضرائبِ، ومعدلاتِ البطالةِ والتضخمِ، فضلاً عن ارتفاعِ الأسعارِ , يواصلُ أردوغان إهمالَ شعبِه والأزماتِ التي تحاصرُهم متجهًا نحو تحقيقِ حلمِه  , الفاشلِ باستعادةِ الدولةِ العثمانيةِ مرةً أخرى بقيادتِه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق