أخبارأخبار عالمية

بسببِ تخصيصِ صنعِ دباباتٍ لقطر .. برلمانٌ تركيٌّ يشهدُ المزيدَ من المعارك

قاد نوابُ حزبِ الشعبِ الجمهورىِّ بزعامةِ النائبِ أوزجور أوزال، معاركَ حادةً مع باقي نوابِ البرلمانِ , بسببِ صفقةِ تخصيصٍ مشبوهةٍ لمصنعِ دباباتٍ تركيةٍ لصالحِ قطر، فى ظلِّ شكوكٍ متزايدةٍ لدى الأحزابِ التركيةِ والمجتمعِ المدنيِّ من خطورةِ تلك العَلاقةِ على مصالحِ الشعبِ التركيِّ الذي يدفعُ وحدَه ثمنَ تحالفاتِ نظامِ حزبِ العدالةِ والتنميةِ و أردوغان.

أوزال، قال إن “الحكومةَ التركيةَ قد أعطَت مصنعَ الدباباتِ لقطرَ لمدةِ خمسةٍ وعشرين 25 عامًا، بحجةِ أنهم لم يجدوا خمسين 50 مليونَ ليرةٍ لصيانتِه.. لكن أقولُ لكم عندما نتولى نحن الحكمَ سوف نُحضِرُ الطائرةَ التى أرسلَتها قطر للقصرِ فى إشارةٍ إلى الطائرةِ التي قدَّمَها تميم هديةً لأردوغان ونضعُ فيها كلَّ الضباط، والفنيين، والعمالِ القطريين ونُرسِلُهم إلى بلدِهم.

وأضافَ أن تركيا لا تأخذُ طائراتٍ مجانًا من أحدٍ، الطائرةُ ملكٌ لكم ومصنعُ الدباباتِ هو ملكٌ للشعبِ التركىِّ  و لدينا ازدواجيةُ معاييرَ مفضوحةٌ و نحن قدَّمْنا مساعداتٍ عسكريةً إلى أوكرانيا بقيمةِ مئتي 200 مليونِ ليرةٍ، أى أننا لدينا القدرةُ الماليةُ على دعمِ الآخرين، إلا أننا أعطَيْنا مصنعَ الدباباتِ لقطر بحجةِ أننا لم نجدْ خمسين 50 مليونَ ليرةٍ لتطويرِه.  هل يُعقَلُ أن تركيا التى لم تجِدْ خمسين 50 مليونَ ليرةٍ تعطى مئتي 200 مليونِ ليرةٍ للأوكرانيين؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق