أخبارأخبار عالمية

فضيحةُ تطبيعٍ جديدةٌ لتميم مع إسرائيل

حملةٌ قام بها شبابٌ من قطر ضدَّ التطبيعِ الإسرائيليَّ تحت مسمَّى  “بسكم تطبيع” من أجلِ فضحِ ما يقومُ به النظامُ القطريُّ من تقرُّبٍ وانبطاحٍ لدولةِ الاحتلا لِ الاسرائيليِّ لخطبِ وُدِّ الإدارةِ الأمريكية

حملةُ الشبابِ القطريِّ ” بسكم تطبيع” كشفَت مؤخرًا عن تورُّطِ السلطاتِ القطريةِ في عمليةِ تطبيعٍ جديدةٍ مع تل أبيب، وذلك من خلالِ استضافةِ طبيبةٍ إسرائيليةٍ تُدعَى فريد  وند مان  Vered Windman  للمشاركةِ في مؤتمرٍ دولىٍّ بالدوحةِ  لحمايةِ الطفل ..

ودون أيِّ خجلٍ قرَّرَ مستشفى سدرة للطبِّ استضافةَ وندمان التي تعملُ في منصبِ المديرِ التنفيذيِّ للمجلسِ القوميِ الإسرائيليِّ للطفلِ متجاهلين كلَّ انتهاكاتِ الكِيانِ المحتلِّ بحقِّ الأطفالِ الفلسطينيين”.

 

الحملةُ لفتَت إلى أن هذا الأمرَ المَشينَ يحدثُ بالتزامنِ مع العملياتِ التي قامَت بها سلطاتُ الاحتلالِ الإسرائيليِّ خلال الأسابيعِ الماضيةِ باعتقالِ نحوِ مئتَيْ طفلٍ فلسطيني

 

بسكم تطبيع  أكدَت أنها ستواصلُ جهدَها لكشفِ تفاصيلِ تطبيعِ النظامِ القطريِّ مع الكِيانِ الصهيونىِّ من أجلِ فضحِ سياستِه أمام المواطنِ القطريِّ والعربيِّ ليشهدَ العالمُ أن عَلاقاتِ تنظيم الحمدين مع الكيانِ الصهيونيِّ لم تعد خافيةً على أحد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق