أخبارأخبار عالمية

أردوغان يبحثُ عن نصرٍ وهميٍّ من خلالِ استهدافِ الأكراد

في تطورٍ جديدٍ ،،قصفَت تركيا وفصائلُ سوريةٌ مواليةٌ لها خلال الأيامِ الماضيةِ، مواقعَ انتشارِ القواتِ الكرديةِ في الشمالِ السوريِّ تمهيدًا لمعركةٍ جديدةٍ من قِبَلِ أردوغان نتيجةُ لهزائمِ جيشِه ومليشياتِه في إدلب الذين يحاصرُهم الجيشُ السورىّ .

المرصدُ السوريُّ أكد أن القصفَ المدفعيَّ التركيَّ تَجدَّدَ على عددٍ من القرى شمالَ إدلب  تقعُ ضمنَ مناطقِ انتشارِ القواتِ الكرديةِ ..  , المرصدُ أضافَ أن أنقرة والفصائلَ المواليةَ لها تُريدُ استفزازَ الأكرادِ والدخولَ في معركةٍ جديدةٍ نتيجةً لهزائمِ مليشياتِها في إدلب ، ،،مشيرًا إلى أن القصفَ التركيَّ على المناطقِ الكرديةِ عشوائيٌّ، ويستهدفُ النازحين من عفرين، الذين هجَّرَتهم عمليةٌ تركيةٌ سابقةٌ قبل عامين.

بدورِها أكدَت قواتُ سوريا الديمقراطيةُ التي يشكِّلُ الأكرادُ عمودَها الفقريَّ، على استمرارِ “جيشِ الغزوِ التركيِّ ومرتزِقتِه الإرهابيةِ في الهجماتِ والانتهاكاتِ على الشمالِ والشرقِ السوريِّ , حيث تمَّ رصدُ المحاولةِ الأخيرةِ لمهاجمةِ نقطةٍ عسكريةٍ كرديةٍ في منطقةِ عين عيسى شمالي سوريا، مما أدَّى إلى نشوبِ معاركَ واشتباكاتٍ طاحنةٍ تسبَّبَت في مقتلِ خمسةٍ من المرتزِقةِ وتدميرِ مركبةٍ لهم والاستيلاءِ على عددٍ كبيرٍ من الذخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق