أخبارأخبار عالميةمنوعات

وفاة غامضة لشاب كيني على متن الخطوط الجوية القطرية

على الرغم من تفاخر السلطات القطرية  بما تقدمه للمواطنين والوافدين, من قبل مؤسسات تتبعها , تأتي الاخبار السيئة لتكشف حقيقة كذبها ونفاقها امام العالم وما وصلت اليه قطر من تدهور واهمال في عهد تميم بن حمد

موقع “مواكيليشي” الكيني، كشف عن وفاة غامضة لشاب كيني يبلغ من العمر (سبعة وثلاثين عاماً)، على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية القطرية، متجهة إلى نيروبي، قادمًا من الدوحة، خلال الرحلة التي استمرت لمدة ست ساعات.

قائد وحدة شرطة المطارات الكينية تيتوس كاروري أعلن عن وفاه الراكب  فور وصوله إلى مطار جومو كينياتا الدولي، حيث كان يعاني من أزمة قلبية حادة، وضيق بالتنفس، ما أدى إلى وفاته، بسبب  الإهمال الطبي على متن طائرة الخطوط القطرية، التي فشلت في إنقاذ الشاب.

وفي حادث مماثل كشفت صحيفة “تايمز أوف إنديا” الهندية بدورها عن وفاة السيدة الهندية ريثا جوبال، البالغة من العمر (سبعة وستين  عامًا)، على متن الخطوط الجوية القطرية في الرحلة  رقم سبعمائة وستة وعشرين  والتي أقلعت من مطار شيكاغو أوهير الدولي، متجهة إلى الهند، والتي لم تعانِ من أمراض مزمنة، بعدما اشتكت من ألم في الصدر، أدى إلى وفاتها .  الحادث يكشف بجلاء حجم الفشل في توفير الرعاية الطبية على الخطوط القطرية وسوء التعامل مع أي حالات طارئة ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق